[تقرير] قول ورايا: انا تلفزيون (iTV)

صورة تصوّرية.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

تخيل معايا المنظر ده: غرفة اجتماعات كبيرة فيها حوالي ١٠ افراد، كلهم مدراء كبار ولابسين بدلات إشي فرساتشي وإشي جوتشي، وعلى الشاشة اللي قدامهم مكتوب سؤال بخط كبير:

حنحتل ايه كمان؟

والغريب ان كل الافراد دول ماسكين نفس الاجهزة المحمولة، كلهم ماسكين آيفون وقدامهم آيباد. وده مش غريب… لأنهم رؤساء شركة آبل.

السيناريو ده ممكن تفتكره مقتبس من رواية لرجل المستحيل، بس صدقني ده بيحصل حقيقي والدليل في الكلام الي حقوله دلوقت.

بعد اكتساح شركة آبل سوق اجهزة الموسيقى الشخصية (دخلو عليهم بالiPod) وبعد اكتساحهم سوق التليفونات الذكية (دخلو عليهم بالiPhone)، وبعد اكتساحهم سوق الأجهزة اللوحية (دخلو عليهم بالiPad)، ممكن تفتكر ان الشركة زمانها زهقت من الاكتساح خلاص وكفاية كدة بقى. لكن لااااا والف لا. الشركة قررت انها تكتسح سوق… التلفزيونات !!!

كلنا عارفين ان آبل نزلت منتج اسمه Apple TV، ولكن ده كان مجرد جهاز ستريمينج، يعني بياخد محتوى (افلام، اغاني، مزيكا) من عالانترنت ويعرضها على تلفزيونك. بالاضافة انه ممكن ياخد المحتوى ده من على آيفون او آيباد برضه. ولكن زي ما قلت كان مجرد جهاز ستريمينج.

وكان في اشاعات بقالها حوالي سنة بتقول ان الشركة عاوزه  تبدأ تصنع تلفزيون خاص بيها، ولكن طبعا مش اي تلفزيون، تلفزيون بنكهة التفاح (آبل يعني).

الاشاعات دي اصبحت شبه مؤكدة، وفي بقية البوست حنشوف مع بعض ايه مكونات التلفزيون العجيب ده، وازاي آبل عاوزة تكتسح بيه عالم التلفزيونات كمان. يلا بينا نحب بعضينا.

الاسم

Apple iTV، لازم مفيش حل تاني.

الهدف

ايه هو الهدف وراء تلفزيون من آبل؟ ليه مش مايكروويف او تلاجة مثلا؟ شوف يا سيدي، آبل فلسفتها، في رأي الشخصي، هي انها تحتل كل وقتك، في الشغل وفي الفراغ. وكل الاجهزة بتاعتها بتؤدي الغرض ده. يعني مثلا كل اجهزة اللابتوب من آبل مصممة ان هي تغنيك تماما انك تستخدم جهاز ويندوز في الشغل (وطبعا ممكن تستخدم ويندوز عليها برضه باستخدام نظام تشغيل افتراضي، Virtual Machine يعني). وقي اوقات فراغك لما تكون في القطر او الطيارة او بتحضر محاضرة بتسمع على الiPod، او بتلعب بالiPhone، ولما تكون عاوز تقضي وقت ممتع (يا شقي) عالانترنت بتستخدم الiPad. يعني الشركة احتلت كل الوقت ده، ولكن كان ناقص حاجة: الوقت اللي بتقضيه عالتلفزيون.

وهو ده الهدف. هدف في المقص.

التصميم

الاشاعات بتفول ان آبل جابت المصمم الفرنسي (هو مفيش مصممين في بلاد تانية ولا ايه؟) فيليب ستارك، وهو الراجل اللي صمم الiPod الاصلي، عشان يشتغل على تصميم التلفزيون الخارجي.

وكان في اشاعات في ٢٠١١ انهم حيشترو شركة تصنيع تلقزيونات المانية اسمها Loewe، وهي شركة بتصنع تلفزيونات عالية الجودة. الاشاعات دي اصبحت شبه حقيقة ووصلت لمرحلة ان آبل قدمت عرض شراء للشركة بقيمة ١١٢ مليون دولار ومستنيين الرد.

المواصفات

التلفزيون حيكون جواه كمبيوتر! حيكون فيه معالج سرعة A5 وفيديو 1080p، وعليه نظام تشغيل الiOS اللي موجود على بقية اجهزتهم.

حيكون في ٣ احجام للشاشة: ٣٢ بوصة، ٤٧ بوصة، و٥٥ بوصة. يعني فعلا مش حتقدر تغمض عينك، خصوصا لو كانت شاشات Retina Display.

وبما ان التلفزيون حيكون عبارة عن iPad بشاشة كبيرة، فتوقع ان حيكون عليه برامج كتيرة مخصصة له. يعني حيكون تلفزيونك متوصل بالانترنت (ايميل، تصفح، العاب) وبكل اجهزة آبل التانية اللي انت شاريها، وحتفضل تشتريها يا جميل.

الحركات

اكتر فقرة بحبها، فقرة الحركات :)

التلفزيون حيدعم خاصية الميرورينج، يعني ممكن تعرض اي حاجة من على شاشة الiPhone او الiPad بتاعك على شاشة التلفزيون، وكله بيكلم كله.

التلفزيون حييجي معاه ريموت للتحكم، وحتقدر تستخدم الiPhone بتاعك كريموت كمان، ولكن التحكم الاساسي حيكون عن طريق Siri ، نظام التحكم الصوتي بتاع الآيفون!! يعني تبقى قاعد عالكنبة وتقول “شغل لي ميلودي افلام، طب ورّيني ماتش الاهلي على نايل سبورت” يقوم التلفزيون ينفذ!!

تفتكر ده كفاية؟ لا مش كفاية، في كمان…

الاشاعات بتقول ان آبل بتشتغل مع شركة في الخباثة عشان يطورو نظام شبيه بالKinect من مايكروسوفت، اللي بيسمحلك تلعب عالXBox من غير اي حاجة غير حركات جسمك اللي بيلقطها عن طريق كاميرا في الجهاز. تخيل بقى لو قدرت تتحكم في التلفزيون عن طريق انك تحرك ايدك قدامه من اي مكان!!

امتى؟

اغلب القوال انه مش حينزل قبل ٢٠١٣، ولكن في ناس بيقولو اخر ٢٠١٢، متحمسين يا عيني والفرحة مش سايعاهم :)

ردود فعل السوق

احد المتحدثين باسم شركة سامسونج (اكبر مصنّع تلفزيونات في العالم) بيقول انهم مش قلقانين نهائيا من الموضوع ومش مدينله اي اهتمام، وقال: “احنا مشفناش آبل بيعملو ايه، ولكن الآكيد ان معندهمش ١٠،٠٠٠ موظف شغالين في تطوير احدث واقوى تقنيات مرئية في العالم (زيهم يعني)”.

رأيي الشخصي

ممكن يكون كلام سامسونج صحيح. ولكن خلونا نرجع بالزمن لما آبل نزلو اول iPhone، كل الناس قالت وهما آبل دول بيفهمو ايه في التليفونات، نوكيا هي الكينج. طب ودلوقت بعد ٥ سنين بس، فين آبل وفين نوكيا؟

آبل الفلسفة بتاعتها عمرها ما كانت انهم يخترعو، الفلسفة بتاعتهم هي انهم يحسنو منتج موجود، ياخدو جهاز موجود في السوق ويصنعوه بطريقة احسن من اي حد تاني، والناس كلها تعشقه. ولو صنعو تلفزيون بالمواصفات دي، يبقى حيكون سوق التلفزيونات هو السوق الجديد اللي حيكتسحوه غصب عن سامسونج وعن الكل.

في مقولة قالها زعيم شركة آبل الراحل ستيف جوبز للراجل اللي كان بيكتب مذكراته:

انا نفسي اصنع تلفزيون متكامل وسهل الاستعمال، يكون مندمج مع كل اجهزة آبل. ويكون بيستخدم اسهل نظام تحكم ممكن تتخيله.

كلام بسيط، وراه رؤويا حتغير العالم.

- منسي 


Fatal error: Uncaught Exception: 12: REST API is deprecated for versions v2.1 and higher (12) thrown in /home/taqneya/public_html/wp-content/plugins/seo-facebook-comments/facebook/base_facebook.php on line 1044